You are here

الخريطة
مواد اعلامية
اخفاء
جمعية ومدرسة سراج القدس
نور عمرو، مدير الجمعية
02-628-1508
وادي الجوز، شارع اخوان الصفا

ساهمت الأوضاع السّياسية والإقتصادية في القدس منذ احتلالها عام 1967، في خلق فجوة اجتماعية بين المكفوفين والمعاقين بصريا من جهة، والمجتمع الفلسطيني من جهة أخرى، بدءا بالتهميش الاجتماعيّ، ومرورا بهضم حقوقهم الاجتماعية والإنسانية، ووصولا إلى حرمانهم من العلاج والرعاية الطّبيّة، وانتهاءًا بانتهاك حقوقهم في العمل والتعلم.

بعد الإغلاق التّام على مدن الضفة الغربية المحتلة بعد بناء جدار الضمّ والتوسع، انفصل المكفوفون والمعاقون بصريًا في القدس عن اتحاد المعاقين في رام الله، والذي كان يحتضن نشاطات المكفوفين ولقاءاتهم. أدى ذلك إلى حرمان العديد من فرص الحياة الاجتماعية الطبيعية، وانخفضت فرص العلاج النّفسيّ والجسديّ. في هذا السياق، قامت مجموعة من ذوي الإعاقات البصرية والمكفوفين، بالعمل على تأسيس جمعية يكون همّها الأول، دمج ذوي الإعاقات البصرية والمكفوفين في المجتمع ومنحهم فرص أكبر لاثبات قدرتهم على خوض الحياة بتجاربها كغيرهم من الأصحاء. وتعمل الجمعية على توجيه رسالة للمجتمع المقدسي بضرورة الاعتياد على مشاركة الكفيف وذي الإعاقة البصرية في كافة مناحي الحياة.

 

 

المساواة، الشفافيّة، المهنيّة.

 

يتمتع المكفوفون وذوي الإعاقات البصريّة في القدس بفرص تعليمية وعملية متساوية مع أقرانهم من الأصحاء، وينخرطون في الحياة الاجتماعيّة بشكل تشاركي

ستقوم الجمعية بحملات مناصرة، وبرامج توعية وبناء قدرات للأطفال المقدسيين الأصحاء والمكفوفين وذوي الإعاقات البصرية على حد سواء، لضمان تحقيق المساواة، والعمل على زيادة الوعي الاجتماعي بأهمية مشاركة المكفوفين وذوي الإعاقات البصرية في العملية الإنتاجية للمجتمع.

  1. مساعدة الفئة المستهدفة على اتمام تعليمهم والانخراط في المجتمع بشكل فعّال.
  2. بناء قدرات الفئة المستهدفة وتنمية قدراتها للمساهمة في بناء المجتمع وتنميته.
  3. دمج المكفوفين وذوي الاعاقات البصرية في المجتمع منذ الصغر عبر إقامة برامج محاكاة اجتماعية كالمخيمات الصيفية الدمجية.
  4. بناء قدرات النساء بشكل عامّ والأمهات والمعلمات بشكل خاصّ للتعامل مع ذوي الإعاقات البصرية وتحسين وتعزيز ثقتهم بأنفسهم.
  5. تأمين الاحتياجات الأساسية للمستفيدين.
فرص التطوع:

ترحب الجمعية بالمتطوعين والمتطوعات في مجالات: الإشراف والإرشاد في المخيمات الصّيفية، والتعليم والتدريب في برنامج التعليم المساند. يُفضّل اتقان اللغة العربيّة.

قائمة الاحتياجات:
  • قرطاسية لاستعمال الأطفال.
  • أدوات ترفيه رياضية للأطفال: كرات، ودراجات ثابتة، فوزبول.
  • نظام فيديو للمراقبة لزيادة تأمين الأطفال.
  • وسائل تعليمية: لوحات مُجسمة بارزة وملوّنة بأحجام مختلفة وبمواضيع متعددة.
ماذا نقدم:
  1. قاعة لورش العمل وجهازعرض.
  2. دورات وبرامج دمجية.
  3. ساحة ألعاب للأطفال.
برامج ومشاريع

تقوم البرامج والمشاريع في المؤسسة وفقا للاسس الدمجية التي تلخص رؤية المؤسسة، وهي كالتالي:

  1. دورات تأهيل ودمج تعليمي، من خلال اقتراح عدد من دورات التعليم للغات والعلوم بطريقة "بريل".
  2. برامج تأهيل المعلمات، والذي يرّكز على المهارات التي تحتاجها المعلمات في التعامل مع ذوي الإعاقات البصرية.
  3. نشاطات الدعم التعليميّ المساند التي تشمل عقد جلسات دورية مع طلبة المدارس وذوي الإعاقات البصرية.
  4. تدريبات موسيقية دمجية على آلة الأورغ.
  5. البرنامج الرياضيّ الدمجيّ: يشمل اقامة دورات سباحة بالتعاون مع جمعية الشبان المسيحية، ومؤسسة العناية الأهلية والمعهد العربيّ.
  6. القيام بجولات شهرية دورية للمكفوفين وذوي الإعاقات البصرية تشمل زيارة المواقع الطبيعية والأثرية.
  7. تدريب الأمهات على المناهج الدراسية لتخفيف العبء عنهم خلال السّنة الدراسيّة.