جبل المكبر | الجذور الشعبية المقدسية Skip to main content

You are here

الخريطة
المؤسسات
مواد اعلامية
اضافة معلومات
اخفاء

الخريطة

اضافة معلومات

الملفات يجب أن تكون أصغر من 2 MB.
أنساق الملفات المسموحة هي: gif jpg png.
CAPTCHA
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
جبل المكبر
عدد السكان
21127
الموقع
4 كم إلى الجنوب الشّرقي من القدس
المساحة بالدونمات
5021 1
السلطة الادارية
بلدية الاحتلال في القدس
موجز

جبل المكبر قرية فلسطينية تقع على أعلى تلة إلى الجنوب الشّرقي من مدينة القدس المحتلة، إلى الشّرق من خطّ سكة الحديد العثمانية القديمة. تحدّها من الشّرق قريتا أبو ديس والسّواحرة الشّرقية، ومن الشّمال سلوان والبلدة القديمة، وإلى الغرب الثوري وصور باهر، وإلى الجنوب الشّيخ سعد وصور باهر.2

احتلت القرية وتمّ ضمّها بشكل غير شرعي عام 1967، وقد أدى تقسيم الأراضي في تلك المنطقة إلى نقص كبير في الوحدات السّكنية الأمر الذي يضطر العائلات الشابة إلى الهجرة من المنطقة. وقد أدت سنوات من الاهمال وغياب الميزانيات المخصصة للأحياء الفلسطينية من قبل بلدية الاحتلال إلى أن تكون قرية مركزية في القدس مثل جبل المكبر بدون خدمات أساسية مثل ممرات المشاة وإضاءة الشوارع.3

خلفية تاريخية

سُمّيت جبل المكبر بهذا الاسم نسبة إلى حادثة مشهورة في التاريخ الإسلاميّ تقول أن الخليفة الراشدي الثاني عمر بن الخطاب كبّر على تلة القرية بعد الفتح الإسلاميّ للقدس عام 673 م.4

وقبل النكبة، احتضنت جبل المكبر الكلية العربيّة.  وبعد انتهاء فترة الانتداب البريطاني في 17 أيار 1948، وضع المندوب السامي البريطاني على فلسطين "آلان كنينجهام" الكلية العربية تحت إدارة اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

قبل اندلاع المعركة في آب 1948، حاول أحمد حسين هرماس، أحد الموظفين في دائرة التربية والتعليم آنذاك، أن يحمي مكتبة الكلية من النهب ونجح في نقل 13 ألف كتاب قبل أن تسيطر العصابات الصّهيونية على المبنى وتسرق بعضاً من الكتب القيمة المتبقية. ومن المعروف أن العصابات الصّهيونية قامت بسرقة الكتب من المكتبات الشخصية والعامة للفلسطينيين عقب احتلال عام 1948. 5

 

 

الحياة الاجتماعية والاقتصادية

تتكون قرية جبل المكبر من عدد من العشائر مثل: الجعابرة، السرواخة، البشير، عويسات، شقيرات، مشاهرة، عبيدات، الزعتري، جعابس.6
وفقاً لمبادرة "شباب البلد"،7 فإن أغلب سكان جبل المكبر يعملون كموظفين في القطاع الخاصّ وفي قطاع الخدمات. وعلى الرغم من أن القرية ما زالت تحتفظ بمساحات من الأراضي الزراعية ( حسب معهد "أريج"، هناك 1549 دونماً في جبل المكبر مُصنفة كأراضٍ صالحة للزراعة) فإن قطاع الزراعة ضعيف جداً.

وفقاً لمبادرة "شباب البلد"، توجد 3 مراكز طبيّة في جبل المكبر، كلّها تابعة لنظام التأمين الصحيّ الإسرائيلي. أما فيما يتعلق بالمواصلات، فيقول شباب المبادرة إن الشركة الموحدة تُشغل 14 حافلة على الخطّ ما بين جبل المكبر ومركز مدينة القدس. يذكر أنه حتى عام 2004 لم يكن هناك نظام نقل عام يخدم الفلسطينيين في القدس المحتلة، إذ اعتاد الناس استخدام التكاسي غير المنظمة وغير المرخصة كبديل.

في القرية واحد من أهم نوادي كرة القدم في القدس، وهو نادي جبل المكبر الذي فاز في بطولة دوري الضفة الغربية عام 2010. وبسبب القيود التي تفرضها سلطات الاحتلال على حرية الحركة، فإن فريق جبل المكبر لا يستطيع اللعب على أرضه، لأن الفرق المنافسة الفلسطينية الأخرى لا تستطيع الوصول إلى جبل المكبر (كون أفرادها يحملون بطاقات الهوية الفلسطينية)، مما يعني أن فريق جبل المكبر يضطر دوماً للتوجه إلى استاذ فيصل الحسيني في الرام، واللعب فيه.8

من بين الجمعيات المحلية النشيطة في القرية جمعية نوران الخيرية.9

 

 

تحديات الحي

التوسع الاستيطانيّ ومصادرة الأراضي

منذ احتلالها عام 1967، تعرضت جبل المكبر لموجات من مصادرة الأراضي لغرض بناء المستوطنات والشّوارع الالتفافية.10 فقد صادرت سلطات الاحتلال عامي 1973 و2004 ما يقارب 14% من مجمل المساحة الكليّة للقرية – أي 684 دونماً لصالح بناء مستوطنة "شرق تلبيوت" (1973)، ومستوطنة "نوف تسيون" (2004). بالإضافة إلى ذلك، تمت مصادرة 49 دونماً تحت ذريعة "الخدمات العاّمة"، وأعلنت 1190 دونم "مساحات مفتوحة"، و1549 دونماً أراضٍ زراعيّة، لا يمكن البناء فيها. وقد أبقت موجات المصادرة هذه فقط 1563 دونماً، أي 16% من المساحة الكليّة، لاستخدام السّكان.11 وقد خلق هذا الوضع أزمة إسكان في الحيّ، تضرر منها بشكل أساسي الأزواج الشّابة.12

 

التعليم

تعاني قرية جبل المكبر نقصاً شديداً في الغرف الصفية. وفقاً لمحمود عويسات، رئيس لجنة أولياء الأمور في جبل المكبر فإن الوضع التعليمي في القرية "مأساوي"، واضعاً اللوم على بلدية الاحتلال التي تمنع السّكان من بناء المدارس، ومتهماً وزارة التربية والتعليم الإسرائيلية بعدم الالتزام بواجباتها.13 يقول عويسات أن هناك نقص يقدّر بحوالي 80 صفاً دراسياً في القرية، إضافة إلى النقص في مختبرات الكيمياء والحاسوب، والمرافق الأخرى كساحات اللعب، التي لطالما رفعت لجنة أولياء الأمور إلى بلدية الاحتلال مطالبات رسمية بتوفيرها.14

في المقابل، لا تتوانى بلدية الاحتلال ووزارة التربية والتعليم الإسرائيلية عن بذل الجهود في السنوات الأخيرة في محاولة لفرض منهاج دراسيّ إسرائيلي على الطلاب الفلسطينيين في مدارسها، ومن ضمنهم طلاب جبل المكبر. وهو بطبيعة الحال منهاج يخالف الرواية الفلسطينية للتاريخ ويحجم الصوت الوطني الفلسطيني.15

 

البنية التحتية والخدمات

على الرغم من أن سكان جبل المكبر يدفعون الضّرائب لبلدية الاحتلال، إلا أنهم محرمون من أبسط الخدمات البلدية التي يتمتع بها الإسرائيليون. على سبيل المثال، فإن الشّوارع في جبل المكبر خطرة ويصعب الوصول إليها، وبعضها معدومة الأرصفة والإضاءة. كما أن الكثير من البيوت في جبل المكبر غير موصولة بشبكة الصرف الصحيّ، وتقوم بلدية الاحتلال بشكل متكرر بقطع تزويد المياه، مما يجبر السّكان على شراء خزانات مياه كبيرة ووضعها على أسطح البيوت لجمع المياه. كما لا يوجد في القرية مكتب للبريد، ولا يتم فيها جمع النفايات بالشكل الملائم والمطلوب.16

 

جدار الضّم والتوسع

يفصل جدار الضّم والتوسع جبل المكبر عن الضّفة الغربية، وعن قرى مقدسية واقعة داخل مناطق الضّفة مثل السّواحرة الشّرقية والشّيخ سعد، وهي بالأساس قرى تسكنها نفس العشائر تقريبا، وبينها وبين جبل المكبر صلات اجتماعية وتاريخية وثيقة، الأمر الذي أثر بشكل مدمر على النسيج المجتمعي.17

ويظهر هذا الأثر المدمر بشكل خاص فيما يتعلق بالشّيخ سعد التي هي بالأصل إحدى أحياء جبل المكبر، والتي ارتبطت بها بعلاقات عائلية واجتماعية قوية.

خريطة جبل المكبر

1
المراجع

1ملف جبل المكبر، معهد الأبحاث التطبيقية – أريج، 2012، تم الوصول إليه في حزيران2014

 

3"ملف القدس: حبل المكبر"، مركز المعلومات البديلة، 2010، تم الوصول إليه في أيار

 

4راجع ملاحظة رقم 1

 

5"سطو إسرائيل الكبير على الكتب تم كشفه"، الجزيرة الإنجليزية، تم الوصول إليه في أيار 2014

 

6 راجع ملاحظة رقم 1

 

7يمكن الرجوع إلى:https://www.facebook.com/groups/shaba.albalad/

 

8"كرة القدم والجدار: المجتمع الكروي المقسّم في القدس"، سي ان ن، 2010، تم الوصول إليه في ايار2014

 

9"ملف القدس: جبل المكبر"، مركز المعلومات البديلة، 2010، تم الوصول إليه في ايار 2014

جبل المكبر